ها اشنو قالت البوليساريو على تواجد عناصرها الـ30 على الطائرة العسكرية الجزائرية


مباشرة بعد تحطم الطائرة العسكرة الجزائرية صباح أمس الأربعاء قرب قاعدة بوفاريك، بين بوفاريم والبليدة، حتى سارعت جبهة البوليساريو إلى نشر لائحة عناصرها الذين لقوا حتفهم داخل الطائرة العسكرية حيث قالت إنهم 26 عنصرا في حين عددهم 30 .

و في محاولة لجبھة البوليساريو تبریر تواجد ھؤلاء الأفراد على الطائرة العسكریة، فقد ادعوا أنھم من “المرضى الصحراویین “ومرافقیھم، من رجال ونساء وأطفال، كانوا عائدین من فترة علاج في المستشفیات الجزائریة، بينما استغرب مراقبون كيف يتواجد مرضى صحراويون على متن طائرة عسكرية وليس طائرة مخصصة للمرضى المدنيين.

وكان الجيش المغربي قد باشر تحقيقات بخصوص تحطم الطائرة الجزائرية، كشفت أن الجيش الجزائري كان يحتضن وحدات من البوليساريو قصد دعمها بمراكز عسكرية وتدريبها قبل نقلها بطائرات عسكرية.

المصدر : الأيام24