بعد ما توفى زوجها في الحرب فتحت حاسوبه فكانت الصدمة