هذه هي تفاصيل الجرح الغائر على وجه التلميذة آية وهكذا وقعت الحادثة!!


في تفاصيل الواقعة، قالت أخت « آية » إن التلميذة المعتدية والتي تبلغ من العمر 16 سنة اعترضت سبيل شقيقتها رفقة والدتها على مقربة من المؤسسة مساء أمس الخميس حوالي الساعة السادسة، وقامت بالإعتداء عليها ب « الزيزوار » على مستوى الوجه، أسفر عن إصابتها بجرح غائر على مستوى الجهة اليسرى من الوجه كادت على إثره أن تفقد عينها اليسرى. قبل أن تلوذ بالفرار تاركة شقيقتها تنزف من الجرح الغائر الذي استدعى رتقه بالمستشفى الجهوي الإدريسي بالقنيطرة حوالي 20 غرزة. وأن سبب الفعل الشنيع كان من أجل الإنتقام من شقيقتها الأخرى « صفاء » التي افتراقها عن عشيقها.