هذه هي العقوبة السجنية التي تنتظر مول “الكانيط”


كشفت الأستاذة رقية ربيعي لإحدى المنابر الإعلامية، وهي محامية بهيئة الدارالبيضاء، أنه من المحتمل أن يقضي الشاب الذي ظهر في  فيديو فاضح من قلب غرفة العمليات والأطباء يستخرون قنينة غازية من دبره، عقوبة سجنية.

وأضافت المحامية، أن العقوبة السجنية في مثل هذه التهم تتراوح بين 6 أشهر و سنة سجنا نافذا حيث تم اعتقال ”م س” بتهمة التبليغ عن جناية يعلم بعدم حدوثـــها بمنطقة المهدية بالقنيطرة.

و كان المتهم قد اعترف بأنه لم يتعرض لأي اعتداء كما كشف سابقا في شكاية وضعها لدى المصالح الأمنية بالقنيطرة .