مدينة تزنيت تهتز على وقع جريمة قتل رميا بالرصاص


اهتز اقليم تيزنيت على وقع جريمة قتل، راح ضحيتها شخص، بعد أن نشب خلاف بينه وبين زملائه المهربين، على مستوى الطريق الإقليمية رقم 1903 الرابطة بين مدينة تيزنيت وجماعة بونعمان. وفور إجهازهم على روح الضحية غادر الجناة المكان بسرعة، تاركين ابن مدينة العيون، مرميا على قارعة الطريق مضرجا في دمائه، وبجانبه بندقية صيد وخرطوشات فارغة.
ورجحت المصادر ذاتها، أن تكون أسباب الجريمة البشعة مرتبطة بتصفية حسابات بين “عصابات” تهريب المخدرات أو الكازوال بالمنطقة.

ومن جانبها، استنفرت الواقعة السلطات المحلية
وفرقة خاصة من القيادة الجهوية للدرك الملكي بأكادير، مرفوقة بالكلاب المدربة لتمشيط المنطقة برمتها، في محاولة منها للوصول إلى الجاني أو الجناة المفترضين المتورطين في الجريمة التي كسرت هدوء جماعة بونعمان.