فاز بمبلغ مالي خيالي في مسابقة لكنه فقد التذكرة وما أقدم عليه بعدها كان صادما


أقدم رجل يبلغ من العمر 42 عاما بالتايلاند على قتل نفسه، يوم 31 من يناير المنصرم، بعد فقدانه تذاكر يانصيب فائزة بمليون جنيه إسترليني.

وأكدت مواقع الكترونية أسترالية أن الرجل المسمى جيراوت دعا أهله وأصدقاءه إلى منزله للاحتفال بفوزه في الياناصيب، إلا أنه عندما استيقظ في اليوم التالي لم يجد التذاكر، فظل يبحث عنها ولم يعثر عليها، مما يعني أنه خسر المبلغ الضخم.

وأكدت المصادر ذاتها أن جيراوت” الذي يعيش في مقاطعة تشونبوري في شرق تايلاند، اعتقد أنه سيصبح ثريا بين عشية وضحاها، إلا أنها أحلامه إتبددت في لمح البصر، فأصيب بالهسترية ودخل في نوبة اكتئا، ولم يعد وشعر بأنه غير  قادر على الذهاب إلى العمل، فتناول قلما وكتب رسالة لعائلته يعتذر فيها، ويرجو من الناس عدم مضايقتهم، قبل أن يطلق النار على نفسه.

وعثرت الشرطة التايلاندية على جثتة جيروات في غرفة نومه، إلا أنها لم لغز التذاكر المختفية في ظروف غامضة، أذ أن قيمة الجائزة التي فاز بها الراحل بلغت 951 ألف جنيه إسترليني.