تسريب فيديو فاضح لسيدة عريانة داخل مرحاض قاعة أفراح


تفاجأ مستخدمو تطبيق ”واتساب” يومه الإثنين، بإعادة تداول مقطع فيديو جد صادم، قيل إن فصوله تم تصويرها سنة 2007 داخل مرحاض قاعة أفراح، حيث تم تثبيت ”كاميرا خفية”، داخل هذا المرحاض، وبعد دخول سيدة لقضاء حاجتها تم تصويرها وهي عارية.

ويظهر هذا الفيديو الذي تبلغ مدته دقيقة و29 ثانية، بأن فصوله تم تصويرها قبل 11 سنة وبالتحديد سنة 2007، حيث صورت الكاميرا الخفية الموضعة بالمرحاض السيدة المدعوة لحفل زفاف وهي تزيل ملابسها الداخلية من أجل قضاء حاجتها.

وعبر العديد من مستخدمي ”واتساب” عن صدمتهم الكبيرة، موضحين بأن مضمون الفيديو القديم جد صادم، مؤكدين بأن القيام بتصوير النساء داخل المراحيض أمر خادش للحياء ومرفوض وانتهاك للخصوصية.