بعمر 10 سنوات تضع طفلة طفلها الاول.. والأب هو اخوها الذي يكبرها بثلاث سنوات


بعد أن أجرى لها الأطباء التحليلات والفحوصات اللازمة يوم الجمعة الماضي فوجيء الأبوان، ومعهما الأطباء، بكون المغص الذي تعاني منه ابنتهما ناتج عن حلول ساعة مخاضها.
وبمساعدة الأطباء وضعت الطفلة جنيناً ذكراً، فقام الأطباء بإخبار أفراد الشرطة كما تقتضي ذلك القوانين، وبالنظر إلى سن الأم. وبعد التحقيقات التي أجرتها الشرطة الإسبانية تبين أن الفتاة وشقيقها، اللذين ينحدران من أصول بوليفية، كانا في علاقة عندما كان عمرهما على التوالي 10 و 13 سنة.

وقال مانويل ڤيليغاس، المسؤول الجهوي للصحة بالمنطقة، أن هذا الوضع حالة استثنائية، وبأن التحقيقات جارية لكشف حقيقة هذه الحالة الفريدة، وكيفية التعامل معها.
وكان نفس المستشفى قد عرف قبل أقل من أربعة أشهر حالةً شبيهةً، بعد أن وضعت طفلة أخرى تبلغ من العمر 12 سنة، من أصول جنوب أمريكية، جنيناً في منتصف شهر نونبر الماضي.