استنفار أمني استعملت فيه طائرة ”هيلوكبتر” بعد اختطاف واحتجاز شخصين ضمنهم أستاذ وقطع الطريق بالأحجار والآجر ”الياجور”


 شهــــد دوار تقسبيت التابع إداريا للجماعة القروية بلفاع، إقليم اشتوكة أيت باها، حالة من الاستنفار غير المسبوق استعملت فيه طائرة ”هيلوكبتر” بعد اختطاف و احتجاز شخصين ضمنهم أستاذ، و قطع الطريق بالأحجار والآجر ”الياجور”.

 وحسب مصادر محلية فقد جـــاء ذلك بعد اندلاع اشتباكات صباح يوم أمس الأربعاء بين سكان من البلدة و مجموعة من الرعاة الرحل استعملت فيها الأحجار والهراوات، وتسببت في قطع الطريق الإقليمية 1016 أمام حركية السير، وهو ما فرض انتقال حوالي 100عنصر أمني موزعين بين رجال الدرك الملكي، والقوات المساعدة وقوات التدخل السريع والسلطات المحلية إلى عين المكان، كما استخدمت طائرة هيلكوبتير، لتطويق ومراقبة تلك الاشتباكات.

 وفي ذات السياق كان الرعاة الرحل بالمنطقة قد احتجزوا شخصين، أحدهما أستاذ للتعليم الثانوي الإعدادي، وذلك بعد اكتشاف هؤلاء الرعاة لنفوق أزيد من 20 رأسا من أغنامهم شكّوا في احتمال تعريضها للتسميم من طرف أهالي المنطقة، حسب ما أورده موقع ”أكادير 24”.

 هــــذا، و خلفت الحوادث المذكورة هلعا كبيرا في نفوس ساكنة المنطقة التي تعيش على إمكانية عودة المواجهات بين الطرفين خصوصا بعد استباحة عدد من المزارع و المحاصيل الزراعية بالمنطقة.